الرئيسية - الأخبار - تراجع أصول الإحتياطات الأجنبية في “السعودية”

تراجع أصول الإحتياطات الأجنبية في “السعودية”

مرآة الجزيرة

في سياق التردّيات المالية التي يشهدها القطاع الإقتصادي في “السعودية”، كشفت بيانات مؤسسة النقد العربي السعودي (البنك المركزي)، تراجع أصول الإحتياطات الأجنبية بنسبة 1.8 بالمئة.

المؤسسة السعودية، بيّنت تراجع الأصول الإحتياطية الأجنبية​ “بنسبة 1.8 بالمئة على أساس شهري حتى نهاية تموز الماضي، إلى تريليون و 888 مليار ريـال أي ما يعادل 503.5 مليارات دولار” وذلك بعد أن كانت تبلغ 1923.3 مليار ريال أي 512.9 مليار دولار حتى يونيو/حزيران.

يأتي ذلك بعد أيام قليلة من تسجيل البورصة السعودية، أدنى هبوط لها منذ ثمانية أشهر، إذ هبط المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 1.9 في المئة، ليبلغ أدنى مستوياته منذ كانون الثاني/ يناير، بالتزامن مع تراجع جميع أسهم البنوك، حيث انخفض سهم مصرف الراجحي 3.4 في المئة، بينما نزل سهم مجموعة سامبا المالية 4.2 في المئة.

وكانت وكالة “رويترز” قد أعلنت أن أسواق “السعودية” والإمارات سجّلتا هبوطاً كبيراً، في النصف الأول لعام 2019 الحالي.

الوكالة بيّنت أن المؤشر السعودي سجّل في البورصات العربية الآداء الأسوأ، حيث فقد 2.4 بالمئة، متأثّراً بقطاعي البنوك والبتروكيماويات، وأيضاً تعرض سهم كيان السعودية للبتروكيماويات لخسارة حادة بانخفاضه 3.9 بالمئة، في حين فقد سهم سابك القيادي 2.5 بالمئة.

وتشهد “السعودية” أزمات اقتصادية متواترة بفعل الخسائر التي تجنيها الشركات التجارية، بما في ذلك الشركة السعودية للصناعات الأساسية “سابك”، التي تراجعت أرباحها خلال الربع الثاني لعام 2019، بنسبة 68.3 في المئة على أساس سنوي.

لمتابعتنا على وسائل التواصل الاجتماعي
شاركها مع أصدقائك